الأنبا مكسيموس أسقف بنها وقويسنا

الأنبا مكسيموس أسقف بنها وقويسنا


 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ثلاثيات في إنجيل يوحنا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 681
تاريخ التسجيل : 16/09/2013

مُساهمةموضوع: ثلاثيات في إنجيل يوحنا   الجمعة 4 مارس 2016 - 23:30

ثلاثيات في إنجيل يوحنا





القديس يوحنا هو أحد التلاميذ الاثني عشر، وهو التلميذ الذي كان يسوع يحبه، وهو أحد ثلاثة تلاميذ مع (بطرس ويعقوب بن زبدي) كانت لهم مكانة خاصة عند السيد المسيح، حيث كان يصطحبهم معه في بعض المعجزات والأحداث، مثل إقامة ابنة يايرس، وأثناء التجلّي على جبل طابور، وذهبوا معه إلى بستان جثسيماني في ليلة آلامه. ويرمز للقديس يوحنا بالنسر، ومن ألقابه "اللاهوتي، الحبيب، الإنجيلي، الرائي، رسول المحبة".

لقد تميّز القديس يوحنا بين الاثني عشر تلميذاً بثلاث سمات:

1 ــ هو آخر من مات من الاثني عشر.

2 ــ هو آخر من كتب في أسفار العهد الجديد.

3 ــ هو صاحب آخر أسفار الكتاب المقدس كله.

كتب القديس يوحنا ثلاثة أسفار رئيسية في الكتاب المقدس:

1- الإنجيل: اللاهوتي ويقولون: أنه قدَّس الكتاب المقدس وأصحاح "17" هو قدس الأقداس فيه.

2- الرسائل: ثلاث رسائل عن المحبة.

3- الرؤيا: السفر الختامي للكتاب المقدس، وفيه يُقدِّم وصفاً رائعاً للسماء.

ولقد اهتم القديس يوحنا في إنجيله بموضوع الثلاثيات، ونقدم لك بعضاً منها على سبيل المثال وليس الحصر:

1- ثـلاث صفـات للَّـه فـي افتتاحيـة البشـارة:

أ- الخالق: " كل شيء به كان، وبغيره لم يكن شيء مما كان" (يو 3:1).

ب- معطي الحياة: "فيه كانت الحياة، والحياة كانت نور الناس" (يو 4:1).

ج- النور الحقيقي: ".. النور يُضيء في الظلمة، والظلمة لم تُدركه" (يو 5:1).

2- ثـلاثـة أعيـاد للفصـح:

ذكر القديس أعياد الفصح الثلاثة التي وقعت أثناء خدمة السيد المسيـح، وإن لم يكن قد ذكرها لنا لما استطعنا معرفة مدة إقامة السيد المسيح على الأرض، التي هى نحو ثلاث سنوات ونصف بعد الثلاثين سنة السابقة لعماده.

أ- العيـد الأول: (يو 13:2) حيث قام السيد المسيح بتطهير الهيكل مُعلناً غيرته عليه.

ب- العيـد الثـاني: (يو 4:6) حيث أعلن السيد المسيح عن تقديم جسده المبذول مأكلاً حقاً، للتمتع بالحياة الأبدية.

ج- العيـد الثالـث: (يو 31:13) حيث جاءت ساعته ليتمجّد خلال الصليب ليُعطي المؤمنين به حياة أبدية.

3- ثــلاث معجــزات في الجليـل:

ذهب السيد المسيح إلى الجليل (شمال فلسطين) وصنع العديد من المعجزات... ويذكر القديس يوحنا منها:

أ ــ تحويل الماء إلى خمر في عرس قانا الجليل (يو 1:2 ــ 11).

ب ــ شفاء ابن خادم الملك (يو 46:4 ــ 54).

ج ـ إشباع الخمسة آلاف بالخمسة أرغفة وسمكتين (يو 1:6 ــ 14).

ثم المشي على الماء في بحر طبرية، أو بحر الجليل (يو 16:6 ــ 21).

4- ثــلاث معجــزات في اليهـوديــة:

ذهب السيد المسيح إلى اليهودية (جنوب فلسطين) وصنع العديد من المعجزات ويذكر القديس يوحنا منها:

أ ــ شفاء مريض بيت حسدا: (يو 1:5 ــ 15) وتأتي هذه المعجزة في قراءات الأحد الخامس من الصوم المقدس.

ب ــ شفاء المولود أعمى: (يو 1:9 ــ 41) وتأتي هذه المعجزة في قراءات الأحد السادس من الصوم المقدس.

ج ــ إقامة لعازر من الأموات: بعد أربعة أيام من موته (يو 1:11 ــ 44) وتخصّص الكنيسة لهذه المعجزة يوم السبت الذي يسبق أحد الشعانين ويُسمّى "سبت لعازر".

5- ثـلاث حـوارات مـع شخصيـات مختلفـة:

ينفرد القديس يوحنا بذكر بعض لقاءات السيد المسيح مع شخصيات مختلفة، ويسجل الحديث الذي يدور بينهما.. ومنها:

أ ـ نثنائيل: (يو 45:1 ــ 51) دعاه فيلبس أحد الاثني عشر تلميذاً، تقابل نثنائيل مع السيد المسيح وآمن بأنه ابن اللَّه العارف بكل شيء حيث يعرف الخفيات والظاهرات.

ب ـ نيقوديموس: (يو 1:3 ـ 13) وهو أحد أعضاء السنهدريم وكان رئيساً لليهود وهنا يُعلِّمه السيد المسيح الولادة الجديدة التي من الماء والروح.

ج ـ المرأة السامرية: (يو 1:4 ــ 42) وهى امرأة غير يهودية وكان غريباً أن يتحدث معها السيد المسيح، ولكنه صنع ذلك من أجل جذبها إلى حياة التوبة.

6- ثـلاثيـة في حديـث يسـوع عـن نفسـه (يو 6:14):

أ ـ هو الطريق: لأنه "ليـس بأحـد غيـره الخـلاص" (أع 12:4).

ب ـ هو الحق: وكثيراً ما يُكرر السيد المسيح في حديثه عبارة: "الحق الحـق أقـول لكـم" (يو 51:1).

ج ـ هو الحياة : هو مصدر الحياة والوجود.

ويمكن جمع ذلك في عبارة واحدة "المسيح هو الطريق الحقيقي للحياة الأبدية".

7- ثـلاثيـة تبكـيت الـروح القـدس (يو 8:16):

الروح القدس هو روح الحق المُعزي ولكنه يُبكِّتنا:

أ ـ علــى خطيــة: يُبكِّت الإنسان الذي يسلك بعدم إيمان.

ب ـ علــى بــر: يُبكِّت الإنسان على رفض المسيح مصدر البر.

ج ـ علــى دينونــة: يدين الإنسان وأيضاً رئيس العالم الـذي هو الشيطان.

8- ثــلاث مـريمــات تحــت الصليــب (يو 25:19):

أ ـ مريم العذراء: وكانت أحشائها تلتهب عند النظر إلى ابنها المصلوب.

ب ـ مـريم زوجـة كلوبـا: وهى أخت العذراء مريم.

ج ـ مريم المجدلية: وكانت تتبع يسوع لكي تعبِّر عن محبّتها إذ أخرج منها سبعة شياطين.

9- ثـلاث كلمـات علـى الصلـيب:

تكلّم السيد المسيح على الصليب سبع عبارات يذكر منها القديس يوحنا ثلاث هى:

أ ــ قال لأمه: "يا امرأة هوذا ابنك" ثم قال للتـلميـذ: "هـوذا أمـك" (يو 19 : 26 ، 27).

ب ــ "أنــا عطشــان" (يو 28:19). 

ج ــ "قــد أكمــل" (يو 30:19).

10- ثـلاث لغـات كتبـت علـى الصلـيب (يو 20:19):

كتب بيلاطس على الصليب عبارة: "يسوع الناصري ملك اليهود" (يو 19:19) بثلاث لغات:

أ ــ العبرانيـة: لغة اليهود صالبي يسوع.

ب ــ اليونانيـة: لغة الثقافة في ذلك الوقت.

ج ــ اللاتينيـة: لغة الدولة الرومانية الحاكمة.

11- ثـلاث ظهـورات للسـيد المسـيح بعـد القيامـة فيهـا حـوار:

ظهر السيد المسيح خلال الأربعين يوماً بعد القيامة مرات عديدة، يذكر منها القديس يوحنا ثلاث:

أ ــ مريـم المجدليـة: (يو 15:20 ــ 17) ويطلب منها السيد المسيح أن تذهب إلى التلاميذ، لكي تعلن لهم القيامة.

ب ــ تومـا الرسـول: (يو 27:20 ــ 29) واختاره الرب يسوع من بين التلاميذ، لكي ينزع الشك من قلبه، ويثبت إيمانه بالقيامة.

ج ــ بطـرس الرسـول: (يو 15:21 ــ 22) يذهب يسوع إلى بطرس على بحر طبرية لكي يرده إلى خدمته الأولى، وسأله: "أتحبني" ثلاث مرات، لكي يذكِّره أنه قد نسى إنكاره له ثلاث مرات.

12- ثــلاث أســرار كنســية:

في كتابات القديس يوحنا نجد بعض الإشارات لأسرار الكنيسة منها:

أ ـ سر المعمودية: يذكر معمودية السيد المسيح (يو 32:1 ــ 34) وأيضاً يسوع يحدث نيقوديموس عن الولادة الجديدة من الماء والروح (يو 1:3 ــ 7) وأيضاً بعد طعن السيد المسيح بالحربة في جنبه يخرج منه دم وماء (يو 34:19).

ب ـ سر الإفخارستيا: يشير إلى هذا السر في معجزة تحويل الماء إلى خمر (يو 1:2 ــ 11)، وفي معجزة إشباع الجموع (يو 1:6 ــ 14)، وفي الحديث عن الجسد والدم (يو 26:6 ــ 59).

ج- سر الكهنوت: عندما أعطى السيد المسيح سلطان الحل والربط لتلاميذه بعد قيامته المقدسة (يو 22:20 ــ 23).





_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://anbamaximos.3rab.pro
Admin
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 681
تاريخ التسجيل : 16/09/2013

مُساهمةموضوع: ثلاثيات في انجيل مرقس الرسول   الجمعة 4 مارس 2016 - 23:37

ثلاثيات في انجيل مرقس الرسول






القديس مرقس هو أحد السبعين رسولاً، وقد كتب بشارته حوالي عام 65م، من روما وهى أكثر البشائر تركيزاً، وتحتوى على 16 إصحاح، واستخدم الأسلوب المجرد في الكتابة، ولأنه كان يخاطب الرومان، فقدم لهم السيد المسيح في صورة: قائد، وصانع معجزات، وأيضاً خادم. 

ويرمز للقديس مرقس بالأسد، وله عدة ألقاب مثل: "الطاهر، الشهيد، الإنجيلي، ناظر الإله". وإليك بعض الثلاثيات بحسب هذه البشارة...

1- ثـلاثيـة في الأمثـال التـي ذكرهـا السـيد المسـيح:

1- مثل الزارع:

1 ــ أورد السيد المسيح ثلاث درجات للأرض الجيدة المُثمرة (مر 8:4).

أــ واحد بثلاثين.

ب ــ آخر بستين.

ج ــ آخر بمئة.

2 ــ ثـلاث درجـات للخسـارة:

أــ الذي سقط على الطريق أكلته طيور السماء (مر 4:4).

ب ــ الذي سقط على الأرض المُحجرة احترق (مر 5:4).

ج ــ الذي سقط على الشوك اختنق (مر 7:4).

2- مثـل نمـو ملكـوت اللَّـه:

يشــبه الأرض التــي تـأتــي بثمــر:

أولاً: نباتاً. ثانياً: سنبلاً.

ثالثاً: قمحاً ملآن في السنبل (مر 28:4).


2- ثلاثيـة فـي تعاليـم السـيد المسـيح:

كان يُعلِّم الجموع، أن الذي يخرج من الإنسان ينجسه، وحصر ذلك في اثني عشر أمراً، وهى مضاعفات الرقم "3" فقال: "لأنه من الداخل، من قلوب الناس، تخرج الأفكار الشريرة: زنىً، فسقٌ، قتلٌ، سرقةٌ، طمعٌ، خبثٌ، مكرٌ، عهارةٌ، عينٌ شريرةٌ، تجديفٌ، كبرياءُ، جهلٌ" (مر 21:7ـ22).

3- ثـلاثيـة شـفـاء المفلـوج:

طلب السيد المسيح من المفلوج ثلاثة أفعال (مر 11:2):

أــ قم.  ب ــ احمل سريرك. ج ــ اذهب إلى بيتك.

4- ثـلاثـة مـواقـف أخـذ يسـوع معـه بطـرس ويعقـوب ويوحنـا:

أ ــ في إقامة ابنة يايرس (مر 37:5).

ب ــ على جبل التجلّي (مر 2:9).

ج ــ في بستان جثسيماني (مر 33:14).

5- ثلاثيـة إشـباع الجمـوع:

رفض يسوع انصراف الجموع إلى بيوتهم صائمين لئلا يخوروا في الطريق، وأشفق عليهم، لأن لهم ثلاثة أيام يمكثون معه وليس لهم ما يأكلونه (مر 2:8).

وهذه الأيام الثلاثة إشارة إلى الأيام التي قضاها يسوع في القبر ثم قام، لكي يُقدِّم جسده خبزاً مُحيياً لكل من يقبل الآلام معه.

6- ثـلاثيــة أحــداث الآلام:

أ- الصلاة في جثسيماني: كان يسوع يُصلِّي ليلة آلامه لكي تعبُر عنه هذه الكأس، وكان ذلك على ثلاث مرات.

ب- إنكار بطرس: تكرر هذا الإنكار ثلاث مرات، وذلك يرمز إلى جحود الإنسان للرب: بالعمل والقول والفكر.

ج- ظلمة الأرض: كانت ظلمة على الأرض أثناء صلب يسوع مدة ثلاث ساعات: من الساعة السادسة إلى التاسعة، وهذا يشير إلى احتجاج الطبيعة على صلب المُخلِّص.

7- ثـلاثيـة أحـداث القيامـة:

أ- عنـد القبر: اشترى يوسف الرامي (مر 46:15) كتانـاً، وكفّن جسد المُخلِّص، ووضعه في قبر جديد، وكانت مريم المجدلية (مر 47:15) ومريم أم يوسي تنظران أين وُضع (مر 15 :46 ، 47).

ب- النساء: ذهبت مريم المجدلية ومريم أم يعقوب وسالومى لكي يعددن حنوطاً (مر 1:16).

ج- ظهورات القيامة: ظهر يسوع في يوم القيامة ثلاث ظهورات: لمريم المجدلية ثم لاثنين مُنطلقيْن إلى البرية، ثم للأحد عشر (مر 16 : 9 ، 12 ، 14).

عن كتاب "الحياة ثلاثيات" لصاحب الغبطة قداسة البابا تواضروس الثاني







_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://anbamaximos.3rab.pro
 
ثلاثيات في إنجيل يوحنا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الأنبا مكسيموس أسقف بنها وقويسنا :: المنتديات المسيحية :: القصص والخواطر والتأملات الروحية-
انتقل الى: